تايمز للتأثير: جامعة القنيطرة الأكثر تأثيرا في 2020

تايمز للتأثير: جامعة القنيطرة الأكثر تأثيرا في 2020

احتلت جامعة ابن طفيل، المرتبة الأولى وطنيا للمرة الثانية على التوالي، في التصنيف الدولي لأكثر الجامعات تأثيرا لسنة 2020، وحصلت على مراتب متقدمة بين أكثر من 800 جامعة تمثل 85 دولة في العالم، متفوقة بذلك على أغلب الجامعات في إفريقيا والشرق الأوسط.

ويقيم “تصنيف تايمز للتأثير” الذي نشرت نتائجه، أمس (الأربعاء 22 أبريل)، أداء الجامعات وفق أهداف حددتها الأمم المتحدة للتنمية المستدامة؛ تتضمن 17 هدفا اعتمدتها الدول الأعضاء في الأمم المتحدة منذ سنة 2015.

وفي بيان لها، تقول جامعة ابن طفيل، “إن إدراج الجامعة في تصنيف تايمز للتعليم العالي إنجاز عظيم في حد ذاته، وموقع الجامعة اليوم على المستوى الوطني والإقليمي والقاري هو نتاج منطقي لالتزام الجامعة بتنفيذ أهداف التنمية المستدامة التي وضعتها الأمم المتحدة، مضيفة “نحن نركز على جودة التعليم والبحث العلمي وتبادل المعارف”.

ونذكر من بين أهداف الأمم المتحدة التي تعتمدها في تصنيف الجامعات؛ حصول الجميع على التعليم الجيد وتعزيز فرص التعلم المستمر، وتعزيز قيم السلام الاجتماعية، إضافة إلى تشجيع الشركات مع جامعات دولية.

وبحسب خبراء، نجحت ابن طفيل أخيرا في مواجهة تحدي التنمية المستدامة، وترتيبها اليوم هو تتويج لجهودها الدؤوبة التي تظهر في أنشطتها وإنجازاتها.

وفي سياستها للمحافظة على البيئة، تتوفر ابن طفيل على سيارتين كهربائيتين، وعشر دراجات كهربائية متاحة للطلاب والباحثين والموظفين الإداريين لضمان حركتهم الداخلية في الحرم الجامعي، وهي واحدة من المبادرات القلائل في العالم خاصة في الدول النامية، إضافة إلى اعتماد الطاقة الشمسية في سياسة الكفاءة التي تغطي 40 بالمائة من احتياجات الحرم الجامعي من الطاقة.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.